افتتاح معرض الحرمين في نسخته الرابعة والذي يستمر لمدة 18 يوما
بحث-تطوير-وزيادة-رواد-معرض-عمارة-الحرمين-4-799x532

صحيفة وصف : افتتح أمس الاول د. سهل عبد الجواد وكيل جامعة الملك فهد للبترول والمعادن للدراسات والأبحاث التطبيقية والدراسات العليا والبحث العلمي، بمركز سلطان بن عبدالعزيز للعلوم والتقنية “سايتك” في الخبر التابع لجامعة الملك فهد للبترول والمعادن، معرض الحرمين في نسخته الرابعة والذي يستمر لمدة 18 يوما.

ويهدف المعرض إلى توثيق وإبراز جهود الدولة في عمارة الحرمين الشريفين، لتكون مصدرا ثقافيا للأجيال المسلمة، وتعريفها بتاريخها الإسلامي، من خلال المعرض الذي روعي في إنشائه تناسق التصاميم الهندسية مع الطراز المعماري المميز لعمارة المسجد الحرام في انسيابية الحركة للزائرين والتسلسل المنطقي للعرض بما يعطي صورة شاملة للزائر عن الحرمين الشريفين.

وأوضح وليد الرشيد مساعد مدير عام مركز سايتك، أن المركز يستضيف المعرض للسنة الرابعة ويشمل معرض عمارة الحرمين الشريفين وكسوة الكعبة، ويضم المعرض أكثر من 41 صورة تستعرض تسلسل حقبة زمنية لعمارة الحرمين الشريفين وكسوة الكعبة منذ عهد الملك عبدالعزيز –طيب الله ثراه-، مروراً بعهد أبنائه من بعده، كما يستعرض المقتنيات المختلفة التي تم عرضها و عرفت الزوار بتاريخ الإسلام ومراحل توسعة الحرمين الشريفين وكسوة الكعبة المشرفة.

وأضاف أن المعرض يقدم صور لتسلسل التوسعة والتي بدأت في عهد الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن -رحمه الله-ثم التوسعة التي حصلت في عهد كلا من أبنائه من بعده حتى وصولها لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز – رحمه الله-الذي قام بأكبر توسعة تاريخية للحرم المكي الشريف وتشمل ثلاث مراحل توسعة المسعى وتوسعة المسجد الحرام وتوسعة المطاف، فيما يتم خلال الزيارة يتم توزيع مياه زمزم على الزوار.

وذكر الرشيد أن المعارض تستهدف طلاب المدارس والجامعات والجاليات العربية والأجنبية وجميع شرائح المجتمع، ويضم المعرض الاسلامي في “سايتك” العديد من المعروضات من مصاحف ومخطوطات ثمينة وقطع أثرية ونقوش كتابية وصور نادرة ومجسمات معمارية تمثل العصور الإسلامية المختلفة، كما تشارك وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد بتوزيع المصاحف، ويشارك أيضا في المعرض مصنع كسوة الكعبة وتعتبر كسوة الكعبة والتي لا تزال محافظة على جمالها ومظهرها الرائع شهادة على أرقى الفنون الإسلامية ومحطّ أنظار المسلمين منذ أكثر من 14 قرناً من الزمن، ويتم حياكة كسوة الكعبة وتطريزاً لقطع قماشية ستقدم هذه القطعة التي يتم تطرزها أمام الزوار في ثوب الكعبة لهذا العام 1438هـ.

يذكر أن المعرض يفتح أبوابه للزوار من الساعة التاسعة والنصف صباحا وحتى الثانية عشر ظهرا ومن الرابعة والنصف عصراً وحتى التاسعة مساء.

(1)

اقرأ أيضاً
أخر الأخبار